ملخص لمستجدات قضية البايبال هذا الاسبوع

تمثل قضية البايبال هاجسا لدى التونسيين في هذه الفترة خاصة و ان هذا الاسبوع حمل معه الجديد في هذا الشأن. فبعد ان راسل البنك المركزي منذ اشهر شركة بايبال و اعرب عن موافقته ان تكون تونس واحدة من الدول التي تتعامل معها، ردت شركة بايبال و طلبت توضيح حرية التصرف في الاموال الموجودة في حساب المشتركين، سواء الدفع او استقبال الاموال. هذا الفيديو يفسر الاشكالية بالتفاصيل.

[ads1]

و منذ جانفي 2017 و تونس في قائمة الانتظار لدى بايبال، الى حين تلقي رد كتابي من البنك المركزي. هذا الاسبوع جمع لقاء بين وزير التكنولوجيا السيد انور معروف، ممثلين من البنك المركزي و ممثل من المجتمع المدني السيد طاهر المستيري. في حديث لنا مع هذا الاخير اوضح لنا ان الاشكال قانوني بحت، قانون الصرف الذي يمنع مثل هذه العملية. كما اوضح لنا ان الحل اما ان يكون قانوني و هو يتطلب المزيد من الوقت حتى يتم عرضه على مجلس النواب. نظرا لاستعجالية المسألة، فاننا نجد انفسنا امام الحل الثاني و هو سياسي. قرار سياسي يتطلب تفاهم جميع الاطراف المعنية و البعض من الجرأة. مع العلم ان كل الاطراف التي جمعهم اللقاء هذا الاسبوع متفهمة للوضعية الراهنة. خطوتهم القادمة، الحديث مع مدير البنك المركزي من جهة و رئاسة الحكومة من جهة اخرى. و تبقى طبعا مسؤولية المجتمع المدني و النشطاء مواصلة الضغط، الى ان يأتي ما يخالف ذلك. هذا الفيديو فيه تلخص لما دار في هذه المفاوضات

[ads1]

Comments

comments